القانون والعدالة وإعادة التأهيل الفيدي

من أجل خلق مجتمع خالٍ من الإجرام

 

من أجل أن يكون القانون والعدالة وإعادة التأهيل علمياً، يجب أن يكون قانوناً وعدالة وإعادة تأهيل فيدية؛ وإذا لم تكن دراسة القانون والعدالة وإعادة التأهيل مدعومة بنظريات الفيزياء والكيمياء والرياضيات، الخ. ، لا يمكن للقانون والعدالة وإعادة التأهيل أن تكون علمية.

تؤيّد نظريات العلم الحديث كافة، جميع مجالات العلم الفيدي، لأن العلم الفيدي أساسي للعلم الحديث.

إن وسائل تحقيق القانون والعدالة وإعادة التأهيل الفيدية هي من خلال التعليم الفيدي والرعاية الصحية الفيدية والحكومة الفيدية، التي ستفتح إمكانية الإبداع للفيدا – الإمكانية الكليّة للقانون – في الوعي والجسم لكلّ شخص، بحيث تصبح نبضات القانون الكوني – القانون الكليّ – القانون الطبيعي (مشيئة الله) نبضات الأفكار والكلام والعمل لكلّ شخص وتكون الطبيعة المغذّية للقانون النور المرشد لحياتهم الخاصة.

في هذا الكمال للقانون الفيدي، تكون حياة كلّ شخص مغذّية تلقائياً لحياة الآخرين، ويكون المجتمع ككل خالياً من المشاكل.

ستؤمن قوّة القانون العدالة فقط إذا كانت تؤيّد الحق المشروع لكلّ شخص في الحرية والبحبوحة والقدرة على تحقيق الرغبات. يمكن تحقيق هذا فقط إذا كان القانون في كلّ مستوى – الوطن والولاية والمحافظة الخ. – قانوناً فيدياً، الذي يعني بأنّه يروّج للتفتّح الكامل للقانون الكوني في كلّ تعبير الحياة.

يجب على قوانين التعليم والصحة أن تعلّم وتدرّب تلقائياً كلّ شخص ليظهر حقّه المشروع الطبيعي – الحرية والغبطة والتقدّم – وتحقيقي رغباته الخاصة بينما يدعم رغبات الآخرون.

يمكن أن تتحقق غاية القانون وغاية العدالة وغاية إعادة التأهيل بتنشيط الإمكانية الكاملة للقانون الكوني المستترة في آتما، الذات، لكلّ شخص.

إن الآتما لكلّ شخص هي الإمكانية الكليّة للقانون الطبيعي. ويمكن تحقيق التنشيط لهذا بواسطة التعليم الفيدي والرعاية الصحية الفيدية، التي ستحتفظ على جعل قانون آتما في أن يكون قانون الذكاء، وأن يكون قانون العقل، وقانون الفكر وقانون الكلام وقانون السلوك – فتؤيّد حياة يومية تلقائياً الإمكانية الكليّة للقانون الطبيعي.

سيكون القانون هادفاً فقط إذا كان يقود كلّ شخص ليعيش الإمكانية المبدعة اللانهائية للذات الخاص به. إن القانون الفيدي هو مثالية القانون – من خلال ديناميكيته الخاصة الذاتية التفاعل هو ذاتي التجديد وذاتي التأهيل مغذّية للكلّ. إنه يجلب تلقائياً العدالة إلى الكلّ. إن القانون الفيدي هو نظام التطور الذي يحوّل الوعي إلى الفسيولوجي ويدير نشاط الفرد والكون بالكامل.

الفيدا هي دستور الكون، حيث تكون جميع قوانين الطبيعة متوفرة من ناحية الأصوات الفيدية. يجب أن يتم تنشيط هذا الحقل من القانون الطبيعي في الوعي البشري لكي يحافظ على كلّ النشاطات في اتجاه التطور – وبذلك لا يخلق أيّ أحد المشاكل لنفسه أو للآخرين.

يجب أن يكون القانون الوطني مدعوماً بالقانون الطبيعي لكي تبقى الإدارة الوطنية خالية من المشاكل، وتدير الوطن بالنظام المثالي ذاته كما يدير القانون الطبيعي الكون.

إن وسائل التمتّع بالقيمة الكاملة للقانون والعدالة وإعادة التأهيل الفيدية هي في تطوير الوعي الفيدي من خلال التعليم الفيدي والرعاية الصحية الفيدية والإدارة الفيدية والدفاع الفيدي والصناعة الفيدية والزراعة الفيدية.

– مهاريشي
الهند المثالية – منارة السلام على الأرض (إصدار من 536 صفحة)




يوثّق العلم الحديث منافع
مقاربة مهاريشي الفيدية للقانون والعدالة وإعادة التأهيل

  • انخفاض الجريمة

  • الاحترام الأكبر للقيم التقليدية

  • المستويات الأعلى للنضج الأخلاقي: ازدياد في الخلقية والتهذيب الذاتي

  • إعادة التأهيل الفعّال: انخفاض في الإخلال في القواعد التأديبية في السجون وانتهاكات إطلاق السراح؛ انخفاض في الارتداد الجريمة؛ اتهامات جديدة أقل؛ انخفاض في الإفراط فالمخدّرات والكحول

  • مشاكل قضائية أقل للأحداث الجانحين

  • تحسن في الصحة النفسية: انخفاض القلق والتوتّر والنوبات العصبية والكآبة والشعور بالذنب والانطواء الذاتي والشكّ والاستياء والسلبية والطيش والتهجّم والعدائية وأعراض الانفصام في الشخصية، والانحراف في اضطراب العقل، والسلوك المفرط المكره

أين هو مركز إعادة التأهيل؟ إنه في داخل الطبيعة الحقيقية للشخص؛ إنه كلي القدسية لانهائي وغير محدود – إن حقل الارتباط اللانهائي هو موجود هناك في أعماق ذاته. تنشّط تقنية التأمل التجاوزي هذا الحقل.

تتمتع الحالة المستقرة للوعي بخاصية الارتباط اللانهائي، وعندما تكون نشيطة، يمكن للإنسان فقط أن يكون مترابط بشكل لانهائي مع بيئته. يمكنه فقط أن يكون مساعداً ومغنياً لكلّ بيئته. يجب أن تذهب الكلمة "إعادة تأهيل" إلى ذلك البعد الأقصى – إلى الصحوة المطلقة للكينونة الداخلية.

– مهاريشي
الجمعية العالمية الأولى حول القانون والعدالة وإعادة التأهيل، 1977، سيلسبرغ، سويسرا
 

الصفحة الرئيسة لبرامج مهاريشي

الصفحة الرئيسية لبرامج مهاريشي | الصفحة الرئيسية لموقع الأخبار الجيدة

العلم الفيدي | الحكومة الفيدية | التربية الفيدية | العناية الصحية الفيدية | الإدارة الفيدية | الاقتصاد الفيدي | الصناعة الفيدية
القانون والعدالة وإعادة التأهيل | الفلك الفيدي | الهندسة الفيدية | الزراعة الفيدية | الدفاع الفيدي | التراث الفيدي | السلام العالمي
تأثير مهاريشي | الموسيقى الفيدية | إنجازات مهاريشي

© Copyright Global Good News(sm) Service 2004.